الإسلامي الفلسطيني يدعم مركز التدريب المهني في الخليل

قدم البنك الإسلامي الفلسطيني دعماً لمركز التدريب المهني في الخليل وذلك، في سياق دعمه المتواصل للمؤسسات التعليمية.

وزار مدير منطقة الجنوب في البنك الإسلامي الفلسطيني نزار بالي، المركز، والتقى مديره الأستاذ عماد سالم والكادر التعليمي، حيث جرى الاطلاع على أوضاعه واحتياجاته.

وأكد بالي أن البنك يحرص على تقديم الدعم للمؤسسات التعليمية، مشدداً على ضرورة تطوير التعليم والتدريب المهني في فلسطين، وتعزيز الشراكة بين القطاعين الخاص والعام، مشيداً بالجهود التي يقدمها مركز التدريب المهني في الخليل، في مجال تطوير الموارد البشرية عن طريق تقديم خدمات تدريبية في تخصصات مهنية متنوعة والمساهمة في تنظيم العمل المهني في المنطقة.

من جانبه أثنى الأستاذ عماد سالم على الدور الذي يقوم به البنك الإسلامي الفلسطيني في دعم المؤسسات التعليمية والاطلاع الدائم على احتياجاتها، انطلاقاً من حرصه على خدمة المجتمع ومؤسساته.

ويخصص البنك الإسلامي الفلسطيني الجزء الأكبر من موازنة برنامجه للمسؤولية المجتمعية لدعم قطاعي التعليم والصحة، وذلك انطلاقاً من سعيه لخلق أثر إيجابي ومستدام في المجتمع المحيط من خلال الدعم الذي يقدمه.